سبع نصائح لإنجاح استراتيجيتك المالية!

VOM Team

الأثنين, 29 مارس 2021

يعتمد نجاح شركتك الناشئة على إدارتك للشؤون المالية بشكل كبير. ففي حين يمكن للضغوط المالية المرتبطة بتحقيق النجاح والربح أن تثقل كاهلك، تساعدك بعض الخطوات على تحسين الناحية المحاسبية لشركتك لكي تركّز أنت على نموّها. 

بغضّ النظر عن مستوى إلمامك بالشؤون المالية، يجب أن تضع في الاعتبار بعض الأسئلة حول كيفية تأمين الموارد الأساسية للانطلاق في مشروعك والاستمرار به، مثل مقدار الأموال التي تحتاجها، ومتى قد تحتاج إليها، وكيفية إدارتك لها. 

إليك بعض الخطوات التي يمكنك اتخاذها من أجل النجاح في إدارة الشؤون المالية لشركتك الناشئة:

افتح حساباً تجارياً في المصرف لمنشأتك

يساعدك الحساب التجاري في الفصل بين نفقات عملك ونفقاتك الشخصية، ويجنّبك حصول تشابك بين المصاريف والإيرادات، كما يسهّل عليك دفع الضرائب ويسمح للعملاء بالدفع لمنشأتك فوراً. يوفّر الحساب التجاري حماية قانونية لك في حال رُفعت دعوة قضائية على منشأتك، حيث سيُفصل حساب عملك عن أصولك الشخصية. ولذلك، اختَر مصرفاً يمتلك خبرة في التعامل مع الشركات الناشئة، ويقدّم مساعدة شخصية لعملائه عند الضرورة وليس عبر الإنترنت فقط. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يلعب مصرفك دوراً في مدّ منشأتك بقروض وحلول مبتكرة.

ضع جدولاً بالتوقّعات المالية

أنشئ جدولاً للتوقّعات المالية تعرض فيه ميزانية منشأتك والتوقّعات المرتبطة بالمبيعات والتكاليف والإيرادات والنفقات. ويشتمل الجدول على التكاليف التقديرية المتوقّعة مثل أجور الموظفين والتكاليف اللوجستية، وغير المتوقّعة مثل رفع الضرائب أو خفضها أو حتّى الاستعانة بشركة توصيل على سبيل المثال. احرص على تحديث توقّعاتك المالية شهرياً، بخاصّة عندما يطرأ تغيير كبير على خطّة عملك أو عندما يحصل أيّ تبدّل في مزاج السوق. وعليك بالتأكيد أن تضع جدولاً زمنياً لهذه التوقّعات على أساس فصلي أو سنوي، بحيث لا يتعدّى ثلاث سنوات بحسب الخبراء.

قم بترشيد ميزانيتك

تشكّل السيولة مصدر قلق كبير لأصحاب المنشآت والشركات الناشئة، ولذلك تُعتَبر إدارة الأموال بطريقة حكيمة من أولويات روّاد الأعمال. احسب نفقاتك وعائداتك بدقّة، وحدّد الموارد التي ستحتاجها (والتكاليف المرتبطة بها) في كلّ مرحلة من مراحل سلسلة القيمة، ثمّ قم بموازنتها مع الأموال المتاحة. فكّر بطريقة استراتيجية وركّز على المبيعات التي تحقّق أكبر العوائد المالية وتستهلك أقلّ التكاليف. بالإضافة إلى ذلك، احرص على مراقبة تدفّقاتك النقدية لكي توازن بين المستحقّات والمدخّرات، والتزِم بقوانين الإقرار الضريبي وأرسِل التقارير المالية في وقتها لتتجنّب الغرامات.

قلِّص الإنفاق غير الضروري

التزِم بخفض التكاليف من أجل الاستفادة من الأموال المتاحة عندما تظهر فرص حقيقية للاستثمار. اعمل على تقييم التكاليف الضرورية والحدّ من النفقات الثابتة في المرحلة الأولى من تأسيس المنشأة، مثل الإيجارات الباهظة وحجوزات السفر المكلفة. وبالنسبة إلى النفقات المخصّصة لاستقطاب مواهب جديدة، يمكنك الحدّ منها عن طريق توظيف المواهب الضرورية فقط والاعتماد على موظفّين بدوام جزئي وعاملين لحسابهم الخاص. ولا تنسَ أن توقّع معهم عقوداً تحمي الملكية الفكرية لمنشأتك، وتحدّد بوضوح مستحقّاتهم. وفي حال كانت قدراتك المالية محدودة، يمكنك اعتماد حوافز غير مالية، مثل خيار منح أسهم لأعضاء الفريق، وإشراكهم في مؤتمرات وفرص تدريبية.

اتّبع استراتيجية رقمية قائمة على الحوسبة السحابية 

أضافت جائحة كورونا صعوبات إضافية واجهت أقوى الشركات، ولكنّ بعض المنشآت اتّبعت استراتيجيات رقمية أبقتها في الصدارة مثل الحوسبة السحابية، خصوصاً في إدارة الشؤون المالية، ما جعلها أسرع في الاستجابة للتغيّرات. تتميّز الحوسبة السحابية بمرونة تمكّنك من إدخال واستخراج المعلومات والتقارير المالية الدقيقة في أيّ وقت. وبما أنّ هذه التقنية تسهّل الوصول إلى البيانات واستخدامها من أيّ مكان، فقد أصبح التعاون والدعم المتبادل داخل الفريق الواحد أمراً يسيراً. والأهمّ من ذلك أنّ الحوسبة السحابية تساهم في تقليص المصاريف، كما يمكن أن تكون ملجأً آمناً لبيانات منشأتك خصوصاً إذا كانت تتّبع معايير حماية موثوقة.

استثمر في البرامج المحاسبية

لا يزال بعض الشركات يستعين بأدوات تقليدية مثل “إكسيل” من أجل حساب مواردها المالية، ولكنّها تفشل على المدى الطويل. لا توفّر البرامج المحاسبية التي تعتمد على الذكاء الاصطناعي الوقت فحسب، بل يمكنها أيضاً أن تساعدك على تحديث المعلومات بصورةٍ أسرع من البرامج التقليدية، ومزامنة البيانات مع تطبيقات الأعمال الأخرى. توفّر لك منصّة “ڤوم” برنامج محاسبة مجانياً أساسياً لثلاثين يوماً يؤدّي مهاماً متعدّدة وباقات متقدّمة بأسعار تنافسية، بما يجعلك قادراً على إدارة أعمالك بنفسك بسهولة حتّى لو لم تمتلك خلفية محاسبية. وتساعدك واجهة “ڤوم” سهلة الاستخدام في تنظيم أموالك وإنشاء التقارير المالية، وتحديد الضرائب المتوجّب دفعها وفقاً لأحدث اللوائح والقرارات الضريبية.

خصّص مبلغاً احتياطياً للطوارئ

فكّر في إنشاء صندوق طوارئ لمنشأتك تضع فيه مبلغاً من المال بشكل منتظم. سيأتي يوم وتحتاج فيه إلى المال الذي ادّخرته في صندوق الطوارئ، خصوصاً إذا مرّت منشأتك في بعض المطّبات في طريقها نحو النموّ  خلال سنواتها الأولى. يمكنك حتّى أن تستخدم هذا الاحتياطي لتغطية بعض التكاليف المفاجئة، مثل الزيادة في الضرائب بعكس ما كنت تتوقّعه، وارتفاع أسعار المواد، أو ازدياد النفقات بسبب أزمة ما في السوق أو داخل منشأتك.


المصادر:

Business News Daily 7 Ways to Manage Your Startup’s Financial Health – businessnewsdaily.com

The Entrepreneur 8 Financial Tips for Entrepreneurs Launching a Startup

Business Collective 10 Top Financial Tips for Early-Stage Startups

The Startups Magazine UK Five financial management tips for startups

The Startups Magazine UK Why investing in financial technology is so important

WAMDA 4 tips for budget-conscious startups

  استخدامات الذكاء الاصطناعي في قطاع الخدمات المالية Harvard Business Review Arabic


VOM